دوستويفسكي، من أحياء موسكو الفقيرة إلى منافي سيبيريا

شنو .. Shono

shono-4

أبصر فيودور ميخايلوفيتش دوستويفسكي النور لهذا العالم في الحادي عشر من نوفمبر 1821، عاش سنوات حياته الأولى في جوٍ كئيب، حيث ترعرع في حي من أسوأ أحياء موسكو آنذاك بين مستشفى للفقراء ومقبرة للمجرمين وميتم للأطفال المتخلى عنهم. والد دوستويفسكي كان طبيباً جراحًا قد أنهى خدمته العسكرية، شخصية والده كان لها اثر كبير في نفسه، فقد كان معاقرًا للخمور وصعب المراس، مُستبد وقاسي في أغلب الأحيان. في عام 1837 توفيت والدته بسبب السل، مما دفعه لترك الدراسة الأكاديمية والتركيز على بناء مستقبله المهني، أرسل مع أخيه الأكبر ميخائيل إلى الأكاديمية العسكرية وتخرج منها كمهندس عسكري وعاش حياة باذخة. في 12 أغسطس/آب 1843 وفي العشرينيات من عمره عَمِل فيودور باعتباره ملازم أول وعاش مع أدولف توتليبن في شقة يملكها الدكتور ريسنكامف، وهو صديق ميخائيل أخيه الأكبر، في منتصف الأربعينات كتب أولى أعماله الأدبية وهي ترجمة لرواية اوجيني غراندي، وفي عام 1845 نشر أولى رواياته “الفقراء” بعد أن اطّلع عليها الناقد الأدبي…

View original post 343 more words

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s