قصاصة: اعترافات فجر

تجاوزت الثالثة بإحدى عشر دقيقة, اقل ما يمكن ان اقولة بإن إعصارًا قد نشب في عقلي, إختلطت الافكار, المشاعر, منتجتًا ردوداً غير منطقية.
حاولت التفكير ولو لبرهةٍ في نفسي, نفس بشرية آثمة, بل غارقة في الإثم, من دون مستقبل, احاطت نفسها بالفشل والسوداوية, تحججت بالإكتئاب لتقطع ماتبقى من علاقتها بالبشر, لا تملك مصيرًا معروفاً
ولا ملجأ ثابت, تتخبط في عدم إستقار, شكاكة في الدين, وماذا قد يهم في ذلك؟
إذا انا مجرد +1 بشري يستعان به لإشعال نار جهنم.
وهذا إذا نظرنا للأخرة, بشكل منطقي بحت ليس إلا.
اما عن الدنيا, فلست سوى عالة على المجتمع, فرد غير منتج والاسوء من ذلك فرد متململ مُضجر صعب المراس.
لا جدوى من وجود هذا الفرد الذي هو انا لا دنيا ولا اخرة؟
عظيم .
هذا قد أخذ اكثر من برهة لاستنتاج ذلك,
ولكن ما الفائدة المرجوة من كل ذلك, ها أنا اعترف كتابياً بأن فرد غير صالح لهذا المجتمع, الذي هو اساسًا يستحق من هم افضل, المجتمع الذي لا أشعر اصلا بأي انتماء له.
لقد أصبحت سيئة لدرجة لا يمكن إصلاحها, أسرفت كثيرًا في ذلك, لدرجة إن إبليس عندما يذكرني لدى أبنائه, ينزل رأسه خجلًا مما فعلت وقد افعل وما سأفعل لاحقا.
لا ادري ما الطائل وراء كتابة كل هذا, مجرد الرغبة في إعتراف, انا حقا اريد ان اصلح كل هذا, رغم معرفتي القاطعة  لعدمية حصول هذا, انا حقًا لا اريد إصلاح الامر قدر ما اريد خلاصًا, الخلاص من الحس بالذنب,
إن أسوء ما تتمتع به البشرية, حين تكون مخطئيًا, يظل ضميرك ينهش عقلك ليلٍ وايام, وهذا احيانا يدفعك لارتكاب ما هو أسوأ من الذي سبقه
كل ما اريد ان اصل اليه, انا اتخبط, اقف واقع, أحاول المشي على طريق مستقيم لنهاية النفق
اريد ان اصل لذلك الضوء
الذي حقا لا ادري اذ كان ضوءاً ام قطارًا سريعا اتيًا يحطمني انا وكل ما أملك,
ولكن مهما كانت النهاية, النهاية ستكون خلاصًا, لي او للبشرية من فردٍ سيئ مثلي.

Advertisements

فكرة واحدة على ”قصاصة: اعترافات فجر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s